القائمة الرئيسية

الصفحات

حقائق و معلومات مدهشة عن شركة سيارات لامبورجيني !

سيارة لامبورجيني, حقائق عن سيارات لامبورجيني, معلومات عن سيارة لامبورغيني

سيارات لامبورجيني ليست سيارات رياضية فقط، بل إن تاريخ سيارة لامبورغيني مليء بالطرائف والحقائق المدهشة؛ تعرفوا عليها أكثر الآن !

  1. في عام 1963 أسس المهندس الإيطالي فيروتشو لامبورغيني شركة سيارات لامبورجيني، وكان مقر الشركة في إيطاليا في سانت أغاتا بولونيز قرب مدينة بولونيا.
  2. كان فيروتشيو لامبرغيني مهندساً بارعاً ومالكاً لشركة جراراتٍ زراعية، وفي الوقت نفسه محباً للسيارات الرياضية، فقد امتلك سيارة رياضية من فيراري، وكان التنافس مع شركة فيراري دافعاً لظهور شركة سيارات لامبرجيني.
  3. كان فيروتشيو محباً لمصارعة الثيران، وقد استلهم من أسماء ثيران القتال المعروفة في إسبانيا أسماءً لسياراته، لما كانت تعنيه له من قوة وجموح في نفس الوقت، كما أنه اتخذ من الثور شعاراً لسيارات لامبورغيني، ومن الطريف أن المهندس الإيطالي نفسه كان من برج الثور.
  4. منذ انطلاقتها ارتبطت شركة سيارة لامبرغيني بعلاقة متينة وناجحة مع شركة بيرللي الإيطالية لتصنيع الإطارات، وقد استخدمت إطارات بيرللي على جميع سيارات لامبورجيني.
  5. أصدرت شركة السيارات الإيطالية أول سيارة عام 1963، وبلغت سرعتها 280 كم/ساعة، وأصبح موديل GTV 350 متفوقاً على سيارات عصره.
  6. اهتم المهندس اللإيطالي بتصميم السيارة وفخامتها أيضاً واستقطب لذلك أشهر المصممين وقتها؛ فتمتعت السيارة بالسلاسة والثبات على الطرقات الوعرة، وبهيكلها المتين والصلب أيضاً، وقد أقر بيريني أحد مصممي لامبورغيني بأنه تأثر بالطائرات العسكرية الأمريكية مثل F22 أثناء تصميمه طراز Aventador.
  7. كانت أول سيارة دفع رباعي من لامبورغيني سيارة LM002 حيث جمعت بين الراحة والقدرة على تجاوز التضاريس الصعبة منافسةً بذلك سيارة لاندروفر، ولكن لم يكتب لهذه السيارة النجاح.
  8. تمتعت سيارات لامبورغيني بالسرعة والثبات ومع ذلك لم تشارك في أي سباق للسيارات لأن المهندس الإيطالي كان يعتقد بأنها هدرٌ للمال والوقت.
  9. في عام 1987 استحوذت شركة كرايسلر الأمريكية على شركة لامبرغيني الإيطالية، ثم استحوذت مجموعة إندونيسية على لامبرغيني عام 1994، وأخيراً في عام 1998 استولت شركة فولكس فاجن الألمانية من خلال قسمها أودي على لامبورغيني.
شعار سيارات لامبورجيني, شعار سيارة لامبورغيني
المصدر
ezinearticles.com
إعداد: فراس كالو

تعليقات